تغذية

مرض السيلياك في ايطاليا

مرض السيلياك في ايطاليا

 بدأتجمعية السيلياك الإيطالية في عام 1979من قبل مجموعة منالآباءالذين واجهواالحالات الأولىمنداء السيلياكفيإيطاليا، معانين منعدم وجود دعملما كان في ذلك الوقت يعتبر حالةْغير معروفة. كانتالاحتياجات الأساسيةلفهمما كان عليه حقا، و كيفية الحصولْ على تشخيص، وكيفية إدارةْ نظام غذائي خال منالغلوتينوأين تجدالاطعمة الخالية منالغلوتينْالآمنة.

الآنمعأكثر من 30 عاما من الخدمة، جمعيةالسيلياكالإيطالية لديها حوالِ 65,000 عضوا، وقد ساهمت في تغييرمعايير"خالية منالجلوتين"بالإضافة إلىتاريخ المرضفيإيطاليا. الهدف الرئيسياليومهو الحصول علىالمزيد من الضماناتفي إدارة الأطعمة الخالية منالغلوتينخلال الاستهلاك خارج المنزل لضمان حياة طبيعية من أجل مرضى داء السيلياك في المنزل، في العطلةأو في العمل أومععائلاتهم. ويقف البعض، ضد "المعالجة الطبية" لهذه الاضطرابات.

التعرف المبكروالتشخيص الصحيح مهمان جدا.يؤثرمرض السيلياك تقريباً في 1 من كل 100 فرد، ولكن فقطحوالي 150,000 حالة تم تشخيصهافي إيطاليا في الوقتْ الحاضر، ولا تمثلسوى غيضمن فيض.مانحن قادرون علىرؤيته هوأصغر بكثير منالجزء المغمور، مثل مرضى لميتم تشخيصهم بعد.كذلك وبفضل جمعيةالسيلياكالإيطالية، فقد كان هناك زيادةفيمتوسط​​عددالتشخيصات من أجل مرضى السيلياك 10%سنويا.